اليوم الجمعة 19 ديسمبر 2014 - 10:51 صباحًا

تصنيف سوس في الصحافة الوطنية

حوار بين والي حهة كلميم وعلال القادوس

بتاريخ 24 نوفمبر, 2014

حوار افتراضي بين علال القادوس ووالي كلميم لكنه، واقعي قياسا لما وقع يوم أمس، لا نبغي من ورائه التهكم من أرواح عزيزة قضت وسط الوادي بعد استغاثة لساعات، ولا التبخيس من المجهودات التي بذلها البعض، فهذا الحوار يعكس روح ما وقع، إنقاذ الناس بحبال رثة ساهم بها مواطنون، ونعوش تقليدية صنعوها باستعجال لنقل ما عثروا عليه من جثث.  الوقاية المدنية استعانت بدورها بشاحنة نقل الازبال لاستكمال رحلة الجثث نحو ذويهم، وكانت الماطرية من المواطنين هم ينقلونهم بحثا عن الجثث… سريالية نكتشفها في هذا الحوار الذي دار افتراضيا بين الوالي رئيس لجنة اليقضة، وبين علال القادوس الذي اعتمد عليه المسؤولون لإغاثة سكان العاصمة من اختناق قنوات الصرف. الوالي: آلو سي علال فينك اعتق اعتق علال…

تنغير: انهيار قنطرة ايت حمودن وتيزي التي بنيت حديثا

بتاريخ 23 نوفمبر, 2014

عادت أخطار الانهيارات لتهز من جديد منطقة ايت إحيا و تكشف الصور  دقائق قليلة  قبل انهيار القنطرة الجديدة التي انتهت الأشغال فيها مؤخرا،حيث انها لم تصمد هذه المرة  أمام التساقطات المطرية وحمولة وادي امكون … واصابع الإتهام تتجه الى ظروف البناء، فالمشروع لم يتمم بعد عامه الأول ليسقط هكذا كالورق فجأة …شئ غريب … فقد أدى سوء تدبير الاشغال من طرف المسؤول عن البناء، وغياب المراقبة من قبل الجهات الوصية  الى سقوطها وبهذه السرعة .  وخلال زيارتنا هذا الصباح للقنطرة التي كانت  تفصل بين ايت احمودن وتيزي  ، تبين لنا انهيار جزء منها وبسهولة وفي أول ساعات اليوم،وهذا في نظري يتطلب ايفاذ لجنة من خبراء لتقييم الوضع بالقنطرة التي تعرضت لانزلاق عدة اجزاء منها،.علما اننا قمنا بكتابة موضوع مند…

أيت ملول:سرور و فرحة بعد نجاة ضحية من السرقة تحت التهديد بالسلاح

بتاريخ 20 نوفمبر, 2014

لم يكن يعلم أحمد أن القدر أقسم من قبل بملاقاته قطاع الطرق المنعدم في أفئدتهم معنى الرحمة و الإنسانية، حتى وجد نفسه في زقاق شبه مظلم يؤدي إلى الوجهة المقصودة، وهو يسير بخطوات متباطئة و الهاتف المحمول بين أطراف أصابعه و أنامله لا تكاد تتوقف عن إرسال رسائل قصيرة لأعز و أقرب الناس إليه، حتى تفاجأ بدراجة نارية يمتطيها شخصان شاهرا منها من يعتقد نفسه بطلا سلاحا أبيضا قصد ترويع الضحية و سلبه الهاتف الذي يفوق سعره 1500 درهم. و لأن الحياة لا تقدر بثمن لاذ الضحية بالفرار و هاتفه بين أطراف أصابعه حتى استقر في نطاق الأمن و الأمان. و يذكر أن الضحية تعرض من قبل لعملية سرقة غنم منها منفذوها هاتفا ذكيا.

بالصور: تفاصيل أخرى حول وفاة اربعيني امام بوابة مستشفى سيدي حساين بورزازات

بتاريخ 16 نوفمبر, 2014

فضيحة كبرى ستهز فعلا عرش الفساد بمستشفى سيدي حساين بورزازات و ستوقض ضمير المواطنين الورزازين بهذه المدينة ، حيث انه في يوم الاربعاء 12 نونبر 2014 و أمام مستشفى سيدي حساين بمدينة ورزازات ، فارق الضحية ” علي جابا ” الحياة بعد صراع طويل مع المرض. حيث كان يعاني هذا الأخير من الفشل الكلوي الأمر الذي اضطره إلى الانتقال من ورزازات إلى مدينة مراكش لتلقي العلاج ،و لكن و لضعف حالته المادية و لارتفاع تكاليف الحصص التي أرهقت كاهله توقف عن العلاج لمدة 15 يوما، الأمر الذي زاد بحالته الصحية سوءا ، ليضطر إلى التوجه لأقرب مستشفى بمدينته الأم و هو مستشفى سيدي حساين بورزازات للبحث عن بصيص أمل عسى أن يجد…

الصديق بنزينة يبكي في لحطة توديعه

بتاريخ 15 نوفمبر, 2014

لقاء حميمي جميل جمع الزميل الصديق بنزينة يوم أمس الجمعة مع اصدقائه وزملائه بالجامعة الدولية  universiapolis  ، كان مدير مكتب القناة الثانية بأكادير على موعد مع حفل وداع بمناسبة انتقاله إلى مكتب مراكش، بعد ثمان سنوات من العمل بجهة سوس ماسة درعة. خلال ساعتين حافظ الصديق بنزينة على ابتسامته برغم التأثر الذي بدا عليه، وزع البسمة على الجميع، لكن وحدها نجلته استطاعت أن تهزم كبرياءه فانهمرت بسرعة عيونه دمعا أمام الجميع، احمرت وجنتاه، ولم يتردد في تجفيف خذوذه بيديه. فالذين عرفوا الصديق لم يروه إلا ضاحكا حتى وهو يتعايش مع إكراهات اليومي، واعترف أن صغيرته فاجأته في تلك العشية عندما ارتجلت كلمة من وحي اللحظة تحدثت خلالها عن الأب وشكرت الحضور عن عباراته الرقيقة…

أكادير : تلميذ يضع حدا لحياة زميله بطعنة سكين

بتاريخ 7 نوفمبر, 2014

شهدت منطقة الهدى بأكادير مساء اليوم الجمعة جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر بعدما تلقى طعنة غادرة على يد صديقه المقرب. وتشير المعلومات المتوفرة الى ان الجريمة وقعت في حدود الساعة السادسة من مساء اليوم الجمعة 7 اكتوبر 2014، حيث اقدم الجاني على غرس سكين في صدر زميل له بمقربة من سور الثانوية الاعدادية أجدير بحي الهدى بأكادير، فأرداه قتيلا. وأفادت مصادر ان الجريمة جاءت بعد شجار نشب بين التلميذين وتحول إلى معركة ليقوم أحدهما، ويبلغ من العمر 13 سنة بسل سكين كان معه ويوجه نحو زميله البالغ من العمر 14 سنة فأرداه قتيلا بعد أن أصيب بجرح غائر على مستوى القلب، وبالرغم من محاولة اسعافه إلا انه فارق الحياة داخل مستشفى الحسن الثاني باكادير. وقد…