اليوم الجمعة 31 أكتوبر 2014 - 3:28 مساءً
أخر تحديث : الخميس 26 يوليو 2012 - 5:35 صباحًا

تحيز زينة همو يثير حفيظة منظمي مهرجان تيفاوين بتافراوت

تحيز زينة همو يثير حفيظة منظمي مهرجان تيفاوين بتافراوت
بتاريخ 26 يوليو, 2012

 طبيعة نقاش موضوع المهرجانات في المغرب ونظرا للحساسية التي يخلقها تداول  ما لها وما عليها خاصة على المستوى السمعي البصري يستوجب، في إطار إعمال الرأي والرأي الآخر لحظة النقاش، تمكين جميع المتدخلين من الإدلاء برأيهم لتعميم الفائدة وتوضيح مختلف جوانب الموضوع المطروح.  لكن هذا الأمر غاب عن ذهن برنامج «أنموكار» على أثير إم إف إم الذي نقاش موضوع المهرجانات قبل أيام.

 استضافت المنشطة المعروفة باسم زينة همو على أمواج إذاعة «كازا إف إم» من خلال برنامجها أنموكار محمد معزوزي بصفته فاعلا جمعويا بمنطقة أملن بتافراوت للحديث عن ظاهرة المهرجانات التي يتم تنظيمها بالمنطقة. وفي معرض حديثه عن التظاهرات الفنية التي تشهدها تفراوت كل صيف، اعتبر ضيف البرنامج، أن مثل هذه الأنشطة الفنية تسيئ كثيرا للمنطقة وإلى أبنائها. حيث ذكر الضيف على أن مهرجان «تيفاوين» يساهم بشكل كبير، حسب تعبيره، في انتشار الرذيلة والتشجيع على الفساد وتبذير المال العام والاختلاس. أيضا أشار الضيف إلى أن مثل هذه المهرجانات ساهمت بشكل كبير في زيادة نسبة الأمهات العازبات بالمنظقة من خلال تشجيع المهرجان على الفساد الأخلاقي والرذيلة. كما أشار أيضا ضيف زينة همو خلال الحلقة التي بتث الأسبوع الماضي على «كازا إف إم» إلى بعض الفنادق المتواجدة بتفراوت و التي قال عنها إنها تبرز بالواضح الصليب إضافة إلى متاجرتها في الخمور.

ما دار من نقاش في البرنامج لم يكن ليمر هكذا دون أن يخلق ضجة في أوساط المشرفين على تظاهرة تيفاوين التي تعد الأبرز على مستوى الانفتاح الفني على أبناء تفراوت وزوارها. إذ أثار ما جاء من كلام في الحلقة حفيظة مسؤولي مهرجان تيفاوين الذين آخذوا منشطة البرنامج على كثير من النقط التي أثيرت خلال الحلقة.

ففي اتصال مع الجريدة، عاتب الحسين الإحسيني رئيس جمعية فيستيفال تيفاوين على زاينة همو عدم استضافته في البرنامج لنقاش الموضوع، ومقارعة كلام الضيف بالحجة والدليل. واعتبر الإحسيني على أن زاينة همو سمحت للضيف بكيل جميع أنواع السباب والقذف مباشرة على الأثير في تغييب للجهة المعنية وعدم منحه الفرصة للدفاع عن نفسه والإدلاء برأيه في الموضوع. وهو ما يشكل، في نظر رئيس المهرجان، هضما لحق طرف على حساب طرف، وبالتالي فإن زينة همو تكون بذلك قد جانبت الصواب المهني بعد أن لم تعتمد الحياد في الموضوع ومنح الأطراف كلها الفرصة لتقديم وجهة نظرها للمستمع المغربي للإحاطة بكل حيثيات الموضوع .

في  السياق ذاته، اعتبر الإحسيني على أن ماجاء من ردود في البرنامج، تسبب في ضرر معنوي لمسؤولي المهرجان وطرح لديهم عدة علامات استفهام  حول تقديم مثل هذه البرامج التي تثير نقاط ساخنة يتحكم في محاورها طرف واحد يستغل المنبر لتصريف وجهة نظره في تغييب سافر للرأي الآخر. كما سجل رئيس تيفاوين ملاحظة تهم صاحبة البرنامج ومقدمته التي تعمدت، في نظره، إلى مسايرة الضيف في رأيه في ضرب لكل أدبيات المهنة التي تستوجب التحفظ والحياد والتجرد أثناء مناقشة الموضوع المقترح، مسجلا هذا الموقف الغريب للمتعهد الإذاعي « إم إف إم» الذي ظل شريكا لمهرجان تيفاوين وداعما له منذ دورته الأولى. كما تساءل المسؤول عن دور الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري في مثل هذه البرامج التي لا تعتمد مبدأ إشراك كل المعنيين بالموضوع الذي يثار في حلقاته والذي يستوجب إعمال الرأي والرأي الآخر لتعميم الفائدة لدى المستمع بدل إعطائه صيغة، يقول، وحيدة لوجهة نظر واحدة في إقصاء صارخ لحق الطرف الآخر في الدفاع عن وجهة نظره.

زينة همو و في اتصال مع الجريدة، اعتبرت أن ما دا في البرنامج عادي جدا وأنها لم تتعمد الإساءة لجهة ما على حساب أخرى، مضيفة أنها حاولت مناقشة موضوع المهرجانات في المغرب وخاصة في منطقة سوس والدور الذي يجب عليها أن تلبعه في تنمية المنطقة وتوعية أبنائها. فيما نفت أن تكون تحيزت لطرف على حساب الآخر وأنها مستعدة لاستضافة مسؤولي تيفاوين لتوضيح وجهة نظرهم في المهرجان الذي يشرفون عليه والذي وصل سنته السابعة هذا العام

حسن بن جوا

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة سوس بلوس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة سوس بلوس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.



+ 1 = 4

  1. 1
    رضى قال:

    زينة همو مع كل المهرجانات التي توجه الدعوة لزوجها ـ عبد العزيز الشامخ ــ أما المهرجانات التي لا يشارك فيها فهي تنشر الفساد والرذيلة ….

    برنامج زينة همو اصبح أداة للابتزاز وهذا معروف ومكشوف