اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 4:45 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 24 مايو 2016 - 10:28 مساءً

تيزنيت: الشرطة توقف عصابة التلاميذ بعد سرقة عشرات الدراجات الهوائية

تيزنيت: الشرطة توقف عصابة التلاميذ بعد سرقة عشرات الدراجات الهوائية
بتاريخ 24 مايو, 2016

مازالت عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن تيزنيت تواصل تحقيقاتها مع مجموعة من التلاميذ القاصرين الذين يتابعون دراستهم ببعض المؤسسات التعلمية التابعة للمديرية الإقليمية بتيزنيت بتهمة تكوين شبكة متخصصة في سرقة الدراجات الهوائية المركونة بجنبات و فضاءات مختلف الثانويات و الإعداديات بتيزنيت .

وقالت  الزميلة ” تيزبريس ” أن عناصر الشرطة القضائية وضعت يدها على زعيم هذه الشبكة الذي يدعى ( أ.هــ ) ويتابع دراسته بالثانوية التأهيلية ابن سليمان الرسموكي ، حيث تم توقيفه بذات المؤسسة بعد أن استدرجته عناصر الشرطة القضائية إلى كمين نصبته له ، قبل أن تنتقل إلى منزله لتفتيشه حيث تم العثور بداخله على بعض الدراجات الهوائية و اعترف أمام الضابطة القضائية بالمنسوب إليه ودل المحققين على أسماء تلاميذ ينشطون معه في هذه الشبكة و الذين يتابعون دراستهم ببعض المؤسسات كالثانوية التأهلية ابن سليمان الرسموكي و المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بتيزنيت …

وجاء إلقاء القبض على زعيم هذه الشبكة بعد أن تعرف أحد التلاميذ على دراجته الهوائية المسروقة مند مدة  بثانوية ابن سليمان ، مركونة أمام أحد المقاهي بشارع اليوسفية ، ليخبر والده الذي بدوه اتصل في الحال برجال الأمن الذين حجزوا الدراجة المذكورة و اقتادوا صاحبها الذي يشتغل كنجار إلى مخفر الشرطة حيث صرح لرجال الأمن أن الدراجة المذكورة اشتراها ابنه من أحد التلاميذ بالثانوية التأهيلية ابن سليمان الرسموكي بمبلغ مالي قدره 500 درهم و اعترف أن ابنه يملك دراجة هوائية أخرى اشتراها من نفس الشخص بمبلغ 300 درهم .

وعند الإستماع لأبن النجار أكد ما جاء في تصريحات والده ودلا عناصر الشرطة القضائية على زعيم هذه الشبكة الذي استدرجته عناصر الشرطة القضائية ليتم ايقافه ووضعه تحت الحراسة النظرية .

هذا و علمت ” تيزبريس ” أن عناصر الشرطة القضائية و في إطار تحقيقاتها للإطاحة بجميع أفراد هذه الشبكة استمعت لحد الآن لما يقارب من عشرة تلاميذ بمختلف المؤسسات التعليمية بالمدينة ، وتمكنت من حجز أزيد من عشر دراجات هوائية مسروقة .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة سوس بلوس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة سوس بلوس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.