اليوم السبت 25 فبراير 2017 - 4:44 صباحًا
أخر تحديث : السبت 31 مايو 2014 - 2:27 مساءً

انطلاق الأيام التحسيسية حول النسخة السادسة للإحصاء العام للسكان والسكنى

انطلاق الأيام التحسيسية حول النسخة السادسة  للإحصاء العام للسكان والسكنى
بتاريخ 31 مايو, 2014

شهدت الثانوية الإعدادية سوس العالمة عشية يوم الخميس 29 ماي 2014 انطلاق الأيام التحسيسية حول النسخة السادسة  للإحصاء العام للسكان والسكنى المرتقب انجازه خلال الفترة الممتدة من فاتح إلى 20 شتنبر القادم، تحت إشراف النيابة الإقليمية وبتنسيق مع مصالح المندوبية السامية للتخطيط.

وتنفيذا لمقتضيات المراسلة الوزارية عدد 57/14 حول الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014، اتخذت مصالح النيابة جميع الترتيبات اللازمة قصد تنظيم  أنشطة تربوية لفائدة التلميذات والتلاميذ بتراب نيابة اكادير اداوتنان، تروم التعريف بعملية الإحصاء وأهميته في إعداد البرامج التنموية للبلاد.

وتجدر الإشارة إلى أن  النيابة وضعت رهن إشارة السيدات والسادة رؤساء المؤسسات التعليمية مجموعة من الوثائق المرتبطة بالموضوع  قصد تعزيز القيم الوطنية في نفوس المتعلمين ودعم مكتسباتهم المعرفية في مجال الإحصاء والديموغرافيا وبالتالي استيعاب مختلف البنيات الديموغرافية والسوسيو اقتصادية لساكنة المغرب.

وفي ذات السياق،  احتضنت قاعة الاجتماعات بالنيابة صبيحة يوم الجمعة 30 مايو 2014 لقاء تنسيقيا برئاسة السيد النائب وممثلة المندوبية السامية للتخطيط  وحضور  ثلة من هيئة التفتيش واطر تربوية وإدارية، تم خلاله تقديم عرض حول الاحصاء العام للسكان والسكنى، تلته مداخلات الحضور أبانت عن استعداد الجميع للمساهمة الايجابية كل حسب موقعه  لضمان انخراط جميع مكونات الأسرة التعليمية باكادير اداوتنان في مواكبة هذا الاستحقاق الوطني  وإنجاح جميع محطاته.

وجدير بالذكر أن  القناة التلفزية الوطنية الأولى عملت على تغطية هذه اللقاءات التحسيسية وأخذت تصريحات بعض المسؤولين التربويين والإداريين وعينة من تلميذات و تلاميذ الثانوية الإعدادية سوس العالمة .

حسن بابا

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة سوس بلوس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة سوس بلوس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة سوس بلوس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.